أخبار

موريتانيا.. هذا ما قاله « عزيز » لقيادة الحزب الحاكم

طلب الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز من لجنة تسيير حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في البلاد العمل من أجل تحقيق « فوز كاسح » لصالح وزير الدفاع محمد ولد الغزواني، المرشح للانتخابات الرئاسية المقبلة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي حضره ولد عبد العزيز مساء الثلاثاء، في مقر الحزب الحاكم، وهو الاجتماع الذي قال الحزب إنه « تميز بحضور ذي دلالة كبرى للرئيس المؤسس الأخ محمد ولد عبد العزيز رئيس الجمهورية »، وفق ما جاء في بيان صادر عن الحزب اليوم الجمعة.

وقال الحزب إن حضور ولد عبد العزيز « شكل دعما لا مراء فيه للحزب، وكانت هذه فرصة سانحة لعرض الحالة السياسية للبلد والتطرق لكافة المواضيع ذات الصلة ».

وأشار الحزب في بيانه إلى أن ولد عبد العزيز « ثمّن الظروف التي انعقد فيها المؤتمر الأخير للحزب، وكذا البعد الاستراتيجي لقراراته خاصة ما يتعلق بترشيح الأخ محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الغزواني للانتخابات الرئاسية ».

وبخصوص ترشح ولد الغزواني، قال الحزب إن ولد عبد العزيز « حث أعضاء اللجنة على  تحمل المسؤولية التاريخية، والعمل من أجل مضاعفة الجهود لترجمة قرار المؤتمر في فوز كاسح لمرشحنا »، وفق نص البيان.

وأكد الحزب في بيانه أنه « بالنظر للدور المنوط به في المرحلة الراهنة، فإنه بعيد من أن يكون قناة تحقيق المآرب الأنانية، إذ ينبغي أن يكون حزبا بأفكار وقناعات منفتحا على القوة الحية للبلد وخاصة النساء والشباب ».

وقال البيان إن أعضاء لجنة تسيير الحزب الحاكم أكدوا لولد عبد العزيز « استعدادهم التام والتزامهم اللامشروط بالعمل وبقوة على فوز مرشحهم ».

وأعلن ولد الغزواني ترشحه للانتخابات بصفة مستقلة، ولكن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم أعلن أنه سيسانده في الانتخابات المقبلة، كما قال ولد عبد العزيز إنه يدعم ترشحه بقوة.

اظهر المزيد

الشيخ محمد حرمه

رئيس تحرير موقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى