مجتمع

موريتانيا والاتحاد الأوربي يستأنفان المفاوضات حول تجديد اتفاقية الصيد البحري

موريتانيا والاتحاد الأوربي يستأنفان المفاوضات حول تجديد اتفاقية الصيد البحري

الجولات السابقة من المفاوضات مكنت الطرفين من حل العديد من القضايا “الخلافية”

انطلقت بالعاصمة الموريتانية نواكشوط٬ اليوم الثلاثاء، أشغال الجولة السادسة من المفاوضات بين موريتانيا والاتحاد الأوروبي حول تجديد العمل باتفاقية الصيد البحري بين الجانبين بعد فشل آخر جولة عقدت بنواكشوط في فبراير الماضي.

وكانت موريتانيا قد أمرت أسطول الصيد الأوروبي (144 سفينة صيد في الأعماق) بمغادرة المياه الموريتانية بعد استنفاد الأوروبيين للكمية المحددة للاصطياد بموجب الاتفاق الذي ستنتهي مدتها في نهاية شهر يوليو المقبل.

وتهدف الجولة الجديدة من المفاوضات؛ التي يشارك فيها مسؤولون بإدارة التعاون والصيد البحري بمفوضية الاتحاد الأوروبي ووزارة الصيد والاقتصاد البحري٬ إلى إيجاد صيغة توافقية لمبلغ التعويضات المالية التي يلزم الاتحاد الأوروبي دفعها للحكومة الموريتانية٬ والتي كانت محددة في الاتفاق الأول بمبلغ 86 مليون أورو سنويا وعلى مدى أربع سنوات.

ومكنت الجولات السابقة من المفاوضات بين الطرفين من حل العديد من القضايا المتعلقة بالتفريغ في الموانئ الموريتانية وأنواع الأسماك المصطادة وبعض القضايا الفنية.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة