مجتمع

موريتانيا: والي كيدماغه يوقف عمليات توزيع أعلاف الحيوانات

موريتانيا: والي كيدماغه يوقف عمليات توزيع أعلاف الحيوانات

ولد امينوه برر قراره باكتشاف عمليات تلاعب كبيرة يشارك فيها المنمون والتجار

أصدر إسلم ولد امينوه والي كيدماغا؛ جنوب شرقي موريتانيا؛ صباح اليوم الاثنين قرارا بتوقيف عمليات توزيع أعلاف الحيوانات على منمي الولاية في إطار خطة أمل 2012، ويأتي الإيقاف بشكل مؤقت ابتداء من اليوم وإلى غاية الأحد القادم.

وقال مراسل صحراء ميديا في سيلبابي؛ إن الوالي أصدر قراره وأبلغه شفهيا لعشرات المنمين الذين احتجوا أمام مكتبه على عدم تمكنهم من اقتناء الأعلاف من المخازن، التي كانت توفرها لهم ضمن خطة أمل 2012 التي أطلقتها السلطات الموريتانية قبل فترة.

وأضاف المراسل؛ أن السلطات الإدارية في الولاية انتهت من عملية إحصاء جديدة للحيوانات الموجودة على أرض الولاية؛ وترتب على نتائج ذالك الإحصاء هذا القرار؛ الذي ينص على أن كل وثيقة منحت لصاحبها منذ بداية الخطة وحتى إبريل الماضي؛ “تعتبر لاغية ابتداء من اليوم”؛ وكل شخص لديه وثيقة من شهر مايو “تبقى سارية المفعول”.

وبرر الوالي قراره؛ بأن السلطات اكتشفت أن “هناك رجال أعمال يستغلون المنمين؛ للحصول على كميات كبيرة من القمح ومن ثم يحتكرونها”، وهو “أمر مرفوض”؛ مضيفا أن السلطات الإدارية قررت إرسال بعثات مع المنمين لمعاينة مواشيهم؛ وثم “تمنحهم الأعلاف حسب عدد  قطعانهم”.

وحسب القرار الجديد فان “صلاحية كل وثيقة  تمنح اعتبارا من الأسبوع القادم لا تتجاوز 5 أيام؛ وإذا زادت تعتبر لاغية”.

يشار إلى أن ولاية كيدماغه؛ ينتجع فيها حاليا حوالي 85% مواشي 5 ولايات هي لعصابة لبراكنه اترارزه تكانت والحوض الغربي.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة