مجتمع

موريتانيا: ولد مولود يعود اليوم إلى نواكشوط بعد رحلة استشفاء دامت أشهرا

موريتانيا: ولد مولود يعود اليوم إلى نواكشوط بعد رحلة استشفاء دامت أشهرا

رئيس حزب اتحاد قوى التقدم يعتبر من أبرز معارضي النظام.. وهو الوحيد الذي لم يلتق الرئيس

من المنتظر أن يصل إلى العاصمة الموريتانية نواكشوط، زوال اليوم الخميس، محمد ولد مولود؛ رئيس حزب اتحاد قوى التقدم المعارض، قادما من فرنسا بعد غيابه عن الساحة السياسية لعدة أشهر لغرض الاستشفاء.

وقال مصدر قيادي في الحزب لصحراء ميديا إن رؤساء منسقية أحزاب المعارضة سيكونون في استقبال ولد مولود في المطار، مشيرا إلى أنه سيعقد مؤتمرا صحفيا للحديث عن أهم المستجدات على الساحة السياسية في البلد.

فيما أكد قيادي في المنسقية أن عودة ولد مولود “ستعطي طعما جديدا لجهود المنسقية في فرض رحيل النظام”، مؤكدا أن رئيس حزب اتحاد قوى التقدم “من أهم رواد المعارضة، وشخصية لها وزنها في سياسة البلد”؛ بحسب تعبيره.

وتأتي عودة ولد مولود في ظل وجود مبادرات تسعى إلى نزع فتيل الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد، والتي من أهمها مبادرة رئيس الجمعية الوطنية مسعود ولد بلخير؛ التي تدعو إلى تشكيل حكومة إنقاذ وطني يعهد إليها بتنظيم انتخابات حرة ونزيهة، وكذلك مبادرة نداء من أجل الوطن؛ التي يرأسها السفير السابق الشيخ سيد أحمد ولد باب مين.

يشار إلى أن السياسي المخضرم محمد ولد مولود كان الوحيد من بين قادة أحزاب المعارضة في رفض لقاء الرئيس محمد ولد عبد العزيز بعد فوزه بالجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية منتصف 2009، كما أنه كان من أبرز معارضي الانقلاب على الرئيس السابق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله، وقاد وفد الجبهة الوطنية للدفاع عن الديمقراطية؛ المعارضة للانقلاب، في مفاوضات دكار التي أفضت إلى إلغاء ما كان يعرف بانتخابات 6/6 الرئاسية، وتشكيل حكومة وفاق.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة