أخبار

موريتانيا.. يومٌ دموي يثير رعب المنقبين عن الذهب

 

عاشت مدينة الشامي، غربي موريتانيا، يوماً دامياً أمس الأحد، إثر مقتل شخصين وإصابة أكثر من عشرة آخرين، في حادثين منفصلين تعرض لهما عدد من المنقبين عن الذهب.

وقال مصدر طبي في المدينة لـ « صحراء ميديا » إن أكثر من عشرة أشخاص أصيبوا بجروح متفاوتة الخطورة يوم أمس الأحد، فيما توفي شخصان على الأقل.

وأضاف ذات المصدر أن أغلب الجرحى أصيبوا في حادث سير تعرضت له سيارة نقل رباعية الدفع كان على متنها ١٢ منقباً عن الذهب، لم يفقد أي منهم حياته رغم بشاعة الحادث، وفق تعبير المصدر.

وتعرضت السيارة للحادث بالقرب من مدينة الشامي، عندما انفجر أحد إطاراتها فانقلبت عدة مرات، وتعرضت لأضرار كبيرة.

من جهة أخرى استقبل مستشفى المدينة، صباح أمس، جثتي شخصين توفيا إثر انهيار بئر للتنقيب عن الذهب في منطقة قريبة من منجم تازيازت، فيما تم إنقاذ اثنين آخرين.

وقالت مصادر محلية في المدينة لـ « صحراء ميديا » إن تزامن حادث انهيار البئر مع حادث السير، تسبب في حالة من الرعب في أوساط المنقبين، وانتشرت الشائعات بأن جميع المصابين كانوا من ضحايا انهيار البئر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة