مجتمع

موريتانيون يتحدثون في شريط القاعدة الجديد.. والتنظيم ينتبى قتل ثمانية جنود في النيجر

موريتانيون يتحدثون في شريط القاعدة الجديد.. والتنظيم ينتبى قتل ثمانية جنود في النيجر
أظهر جزء من شريط القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي الأخير عددا من المسلحين يتحدثون باللهجة الحسانية، ويتجمهرون في منطقة صحراوية ولديهم ما لايقل عن إحدى عشرة سيارة دفع رباعي. وتسمع في الشريط الذي نشر على موقع “اليوتوب”، كلمات بالحسانية. الشريط الذي أنتجته مؤسسة “الأندلس” الجناح الاعلامي لقاعدة المغرب الاسلامي يظهر حوالي عشرين مسلحا يستعرضون أسلحتهم ووهم يحيطون بشخصين يعتقد أنهما الاسبانيان المخطوفان قبل أن يستقل بعض المسلحين رفقة الرهنتين سيارة رباعية الدفع من طراز حديث كانت تقف منفردة، و انطلقت مسرعة، ليتبادل البقية التهانئ باللهجة الحسانية.

مدة الشريط دقيقتان، وبحسب برقيات وكالات الأنباء فقد بث التنظيم شريطا آخر يظهر الرهينتين بشكل واضح، كما يتضمن مطالب التنظيم الموجهة للحكومة الاسبانية الاشتراكية.

من جهة أخرى تبنى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي الجمعة هجوما استهدف الاثنين مركزا عسكريا في غرب النيجر واسفر عن ثمانية قتلى على الاقل.

وقالت القاعدة في رسالة بثتها على موقع الفجر الالكتروني انه رغم ان عملياتها تستهدف “تحالف الصليبيين” ومصالحهم في المنطقة، ورغم انها لا تريد ايقاظ عداء جيش النيجر، فانها لا يمكن ان تقف “مكتوفة اليدين” حيال الهجمات التي تشن على المجاهدين تحت شعار “الحرب على الارهاب”.

ووقع الهجوم في وقت مبكر صباح الاثنين الماضي واستهدف مركزا عسكريا في “تلوة” على الحدود النيجرية المالية، حيث ينشط المتمردون النيجريون من الطوارق، و تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي.

 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة