مجتمع

ندوة تستعرض جهود الشنقيطيات في السيرة النبوية

قدمت الدكتورة زينب منت الخرشي أستاذة الحديث الشريف بالمعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية بنواكشوط أمس الثلاثاء محاضرة بالمركز الثقافي المغربي بنواكشوط بعنوان:جهود المرأة الشنقيطية في السيرة النبوية.

وتناولت المحاضرة نماذج من النساء الرائدات في شتى مجالات العلوم في الامة الاسلامية عموما و بلاد شنقيط تحديدا
واستهلت المحاضرة حديثها بالتركيز على أهمية  السيرة النبويــة، إذ” تقص علينا من حياة النبي صلى الله عليه وسلم ومنهجه في الحياة، فهي من مصادر التشريع غير المباشر، لذلك اعتنى بها المسلمون قديما وحديثا ولم يكن الشناقطـة بدعا من الأمم في هذا الجانب”.

وكشفت منت الخرشي عن أن “المرأة الشنقيطيـة شغلت حيزا مهما في خارطــة الاعتناء بالسيرة النبويــة والاهتمام بها، فكان للمرأة الشنقيطيـة إسهام كبير في حقل السيرة، فصارت لها دارســة ومدرســة وفي وقائعها ناظمــة ومؤلفــة، بل إنها أكثر من ذلك شمرت عن ساعد الجد جاعلــة منها المنطلق الأول لتربيــة الأجيال وتكوين الرجال وذلك يتجلى بوضوح في سير كثير من الشنقيطيات اللائي ولين وجهوهن شطر منهج رسول الله صلى الله عليه وسلم في التربيــة والتعليم ونهجــه في الإرشاد والتوجيه، فكن بحق عظيمات ومن وراء ظهور العظماء والعلماء.”

وذكرت المحاضرة أسماء لسيدات تميزن في مجال السيرة النبوية في بلاد شنقيط منهن على سبيل المثال لا الحصر:خديجة منت العاقل،فاطمة منت سيدي عبد الله ولد الفاضل، هند بنت عبد الله بن محمد سالم المجلسية، أم الفضل بنت الهاشم العلويـة، ميمونة بنت محمد بن المحبوب اليدالية، خديجة بنت محمد عبد الله الحيبلاوية وغيرهن.

وكان الدكتور محمد القادرى مدير المركز المغربي قد مهد للمحاضرة معلنا فتح المركز أبوابه أمام النخبة العلمية والفكرية في موريتانيا لإثراء الساحة الثقافية .
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة