مجتمع

ندوة حول دور الجيش في النظام الجمهوري

العقيد ولد بوبكر: عقيدة الجيش الموريتاني هي حماية الحوزة الترابية وليس الاستيلاء على السلطة
قال العقيد المتقاعد والقائد السابق للجيش الموريتاني، عبد الرحمن ولد بوبكر، إن العسكري الحقيقي هو ذلك الذي يخدم الشعب، مشيرا الي ان عقيدة الجيش الموريتاني بنيت على حماية الحوزة الترابية والوحدة الوطنية والمساهمة في التنمية والتدخل في حالات الكوارث الطبيعية وليس العمل السياسي والإستيلاء على السلطة.
وأضاف ولد بوبكر، في ندوة تحت عنوان “ضرورة ولاء الجيش للشعب”، نظمها “تنظيم من أجل موريتانيا” أن موريتانيا تبنت منذ التسعينات دستورا وخيارا ديمقراطيا تكون فيه السلطة للشعب وهو من يمنحها، وغير ذلك من الطرق للوصول الي السلطة هو أمر مرفوض وغير دستوري.
ونظم تنظيم “من أجل موريتانيا” ندوة مساء اليوم حول دور الجيش في نظام ديمقراطي جمهوري، واعتبر بأن الهدف من الندوة هو مناقشة الأزمة التي تعيشها موريتانيا بفعل فشل سياسات النظام الحاكم والحاجة الى بناء نظام ديمقراطي يكون فيه ولاء الجيش للشعب ويبتعد عن السياسة ليكون جيشا جمهوريا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق