أخباراقتصادالمغرب العربيصوت وصورة

ندوة في نواكشوط حول التسويق بالمغرب العربي

احتضنت مدينة نواكشوط اليوم الاثنين، أشغال ندوة دولية، حول التسويق الإقليمي، بمدن دول المغرب العربي.

الندوة منظمة من طرف المنظمة الدولية للعمد الفرنكوفونية، بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي، بهدف لفت الاهتمام الى مسألة التسويق في المدن المغاربية وجعلها فضاء للتبادل.

و قال وزير الداخلية واللامركزية الموريتاني، أحمدو ولد عبد الله، في كلمة بالمناسبة، إن العمل المشترك بين بلدان المغرب العربي، يشكل رهانا أساسيا لتحقيق التنمية الاقتصادية، والاجتماعية، على مستوى الدول المغاربية.

وأضاف ان التعاون والتكامل بين المدن والحكومات المحلية لهذه البلدان، يمثل صلب ذلك العمل المشترك، ومدخلا ضروريا لتحقيق الاندماج الذي تلعب فيه المستويات المحلية دورا هاما، لتقريب الشعوب والبلدان وربط الصلات بينهم.

وأشار الوزير إلى أن اختيار” ممارسة التسويق الإقليمي ” كموضوع للندوة ينم عن الفهم العميق للمشاركين وتحملهم مسؤولياتهم لتطوير الإقليم معتمدين في ذلك على استغلال المقدرات والطاقات المحلية وترويجها لجذب رؤوس الأموال والاستثمارات الوطنية والأجنبية وجعل الاقليم مسرحا للأنشطة المختلفة.

من جهته الأمين العام الاتحاد المغرب العربي الطيب، طالب البلدان المغاربية بضرورة تكثيف الجهود من اجل تحقيق الاندماج والتكامل بين بلدان المغرب العربي الشقيقة .

الندوة حضرها عدد من الوزراء الموريتانيين، وبعض عمد البلديات وممثلي هيئات ومنظمات المجتمع المدني المهتمة بالتنمية المحلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة