مجتمع

نفوق عشرات الحمير في “تكانت” بسبب مرض غامض، ومواطنون يطالبون السلطات بالتدخل

نفوق عشرات الحمير في
قال شهود عيان في مركز “القدية” الاداري بولاية تكانت، اليوم الخميس إن المنطقة تشهد منذ أيام موت عشرات الحمير بشكل يومي لافت، بعد تفشي مرض غامض في القطعان التي تنتشر بكثرة في الولاية.

من جهته أكد مراسل صحراء ميديا في لعصابه وتكانت إن المعلومات المتوفرة تؤكد موت ما بين 30 إلى 50 حمارا يوميا، وهو ما يتخوف عدد من سكان المنطقة أن يشكل خطرا على مصادر المياه السطحية، حيث ترامت الجثث في كل مكان.

وأكد عدد من سكان المنطقة أن قطعان الحمير السائبة “توجد بشكل لافت وكبير” بحسب مواطنين تحدثوا إلى صحراء ميديا، لكنها لم تشكل خطرا حقيقيا قبل انتشار ما يعتقد أنه وباء قاتل.

وأبلغ بعض السكان المحليين السلطات المعنية في الولاية، حسب قولهم، لكنهم أبدوا تفهمهم لعدم تدخلها حتى الآن بسبب عطلة العيد ونهاية الأسبوع.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة