مجتمع

نقابة تعليم في موريتانيا ترفض مراجعة مشروع قانون الأسلاك بالتعليم الأساسي

نقابة تعليم في موريتانيا ترفض مراجعة مشروع قانون الأسلاك بالتعليم الأساسي

الوطنية للتعليم الأساسي طالبت بإشراك جميع نقابات التعليم الأساسي في أي مراجعة للنظام

أعلنت النقابة الوطنية للتعليم الأساسي في موريتانيا عن “رفضها القاطع” لمراجعة مشروع قانون الأسلاك الخاص بالتعليم الأساسي”، مشيرة إلى إن هذه المراجعة “مهينة ولا تعود بأي فائدة للمعلم وتفقده مكانته اللائقة”.

وقالت النقابة؛ في بيان توصلت به صحراء ميديا، إن رفضها يعود أساساً إلى “قراءة الفصل رقم II” الذي يتعلق بالإجراءات الخاصة، وبشكل أخص “المادة 12 و 13” من هذا المشروع.

واقترحت النقابة الوطنية للتعليم الأساسي في بيانها أن “تتم ترقية المعلم الحاصل على شهادات الكفاءة العامة للتدريس (CAP) إلى الفئة أ1 إذا كانت له أقدمية 15  سنة”، هذا إضافة إلى “إيجاد خطة وظيفية لصالح المعلمين من غير الحاصلين على شهادات”.

كما دعت النقابة إلى “وقف العراقيل الإدارية” التي توضع أمام المعلمين الحاصلين على شهادة الكفاءة التربوية (CAP) والراغبين في دخول الجامعة من أجل تحسين مستوياتهم؛ على حد تعبير البيان.

كما طالبت بضرورة مشاركة جميع نقابات التعليم الأساسي في أي مراجعة للنظام الأساسي “تكون بهذا الحجم”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة