أخبار

نقل سجناء حركة “إيرا” من نواكشوط إلى ازويرات

أحالت السلطات الموريتانية اليوم الأربعاء سجناء أحداث “كزرة بوعماتو” إلى السجن المدني بمدينة ازويرات، في أقصى الشمال الموريتاني، وذلك ليقضوا أحكاماً تتراوح ما بين 3 إلى 15 سنة.
 
وقال مراسل “صحراء ميديا” في ازويرات، إن السلطات في المدينة تستعد لاستقبال 20 سجيناً محالين من طرف القضاء في نواكشوط، وأوضح نقلاً عن مصادر خاصة أن السجناء المحالين ينتمون جميعهم لمبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية “إيرا”.
 
من جهة أخرى قال مصدر من الحركة الحقوقية في اتصال مع “صحراء ميديا” إن السلطات القضائية بنواكشوط أحالت السجناء إلى السجن المدني الجديد في مدينة بير أم غرين، في أقصى شمال شرقي موريتانيا، على الحدود مع الجزائر والمغرب.
 
وأوضح المصدر أن عدد المحالين 20 سجيناً من ضمنهم 7 سجناء من سكان الحي الذي شهد مواجهات وأعمال عنف بين الأمن وناشطين شباب شهر يوليو الماضي.
 
وأصدرت المحكمة الجنائية شهر أغسطس الماضي أحكاماً بالسجن تراوحت من ثلاث سنوات إلى 15 سنة، في حق عشرين من المتهمين بالتورط في الاعتداء على الأمن خلال المواجهات التي أصبحت تعرف بـ”أحداث كَزرة بوعماتو”.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة