مجتمع

نواذيبو: البحارة يحتجون على طردهم من سفن اسبانيا.. وإغلاق مصانع السمك

نواذيبو: البحارة يحتجون على طردهم من سفن اسبانيا.. وإغلاق مصانع السمك

سفن الصيد الاسبانية طردت البحارة الموريتانيين احتجاجا على تعديل اتفاقية الصيد

عبر العشرات من البحارة الموريتانيين في العاصمة الاقتصادية نواذيبو عن غضبهم مما وصفوه بجور اصحاب مصانع السمك في المدينة، بعد ان قرروا إغلاقها امام الأسماك التي كانوا يشترونها من البحارة.

وقال البحار محمد عبد الله ولد احمد؛ في اتصال مع صحراء ميديا، انهم تجاهروا امس امام مبنى ولاية دخلت نواذيبو احتجاجا على قرار المصانع، الذي أدى كساد بضاعتهم وتعرضها للتلف؛ بحسب تعبيره.

وأضاف ان اصحاب المصانع لجأوا الى هذا الأسلوب للتعبير عن رفضهم لاتفاقية الصيد الاخيرة الموقعة مع الاتحاد الاوروبي والتي  اعتبرت اسبانيا انها بالغة الاجحاف ببواخر صيدها.

وأوضح ان البحارة تعرضوا لطرد جماعي من سفن الصيد التي كانوا يعملون بها، بحجة ان الاتفاقية  قلصت مجال الصيد المسموح به للسفن الاسبانية إلى 20 ميلا فقط.

ويؤكد القائمون على سفن الصيد الاسبانية ان المجال الممنوح لهم في الاتفاقية المعدلة “لا يتوفر على الأسماك ذات الجودة العالية”؛ على حد وصفهم.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة