ثقافة وفن

نواكشوط تستعد لتنظيم مهرجان أدبي بنكهة إقليمية

تنطلق فعاليات النسخة العاشرة من المهرجان السنوي للأدب الموريتاني، الذي ينظمه اتحاد الأدباء والكتاب الموريتانيين، صباح غد السبت بقصر المؤتمرات في العاصمة نواكشوط، وعند التاسعة صباحا.

وتعد هذه أول نسخة من المهرجان تنظم تحت رعاية رسمية من الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، وستنقل وقائعها مباشرة على الهواء من طرف قنوات فضائية وطنية وعربية، وفق ما أعلنت عنه اللجنة المنظمة للمهرجان.

ومن المقرر أن تجري وقائع افتتاح المهرجان تحت رئاسة وفد رسمي رفيع، ووسط حضور كوكبة من الأدباء والمثقفين والشخصيات الوطنية المرجعية.

وقال مدير المهرجان الناقد والشاعر الشيخ ولد سيدي عبد الله إن نسخة هذا العام من المهرجان تتميز بكونها “نسخة إقليمية ذات بعد مغاربي، حيث تتناول الأدب والحلم المغاربي، كما تمت دعوة أدباء مغاربة لحضور المهرجان”.

وأضاف أن فعاليات المهرجان تتضمن تنظيم أربع ندوات علمية ستجري وقائعها بمقر الجامعة اللبنانية بنواكشوط، وكذلك أربعة أماس شعرية ستنظم أولاها بقصر المؤتمرات، على أن تنظم الأماسي الأخرى تحت خيمة الشعر.

وأضاف أن المهرجان سيجري بمشاركة مئات الأدباء، حيث ستتاح الفرصة لأكثر من 200 شاعر لإلقاء قصائدهم الجديدة.

كما ستعلن في اختتام المهرجان نتائج “مسابقة الإبداع”، التي تنظم هذا العام تحت شعار “الأدب والحلم المغاربي”، حيث تعلن القصائد والقصص والبحوث العلمية الفائزة بنتائج المسابقة.

وكان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قد أمر بمضاعفة ميزانية الاتحاد، ومنحه رعايته الرسمية لمهرجان الأدب، وردت عليه رئاسة الاتحاد في إيجاز صحفي بشكر الرئيس ولد عبد العزيز
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة