أخبار

نيجيريا تعلن عن استخدام بوكو حرام للقنابل العنقودية

حذرت نيجيريا  المدنيين من أن عناصر جماعة بوكو حرام باتوا يستخدمون القنابل العنقودية، بعد أن استولت عليها الجماعة من قواعد تابعة للجيش النيجيري .
و دعا المتحدث باسم وزارة الدفاع النيجيرية  رابي أبو بكر، المدنيين في بلاده إلى توخي الحيطة والحذر من مخاطر القنابل العنقودية، بعد أن كشف خبراء مؤخرا مخابئ أسلحة في شمال شرق ولاية أداماوا تحوي مثل هذه القنابل.
 وأعلن المتحدث أن القيادة العليا للجيش اكتشفت أن “إرهابيي بوكو حرام ” استخدموا مثل هذه الأسلحة لإعطاء دفع لقضيتهم .
و أضاف أن  هذه القنابل تستخدم في مناطق واسعة تضم أهدافا عدة مثل قوافل آليات وأسواق ودور عبادة وتجمعات عسكرية .
وأكد أن  هذه الهجمات التي أسقطت ضحايا بين المدنيين، عمليات يائسة، جاءت بعد التقدم الذي أحرزه الجيش في شمال شرق البلاد. 
ووقعت أكثر من 100 دولة معاهدة الأمم المتحدة لمنع القنابل العنقودية التي دخلت حيز التنفيذ في الأول من شهر أغسطس 2010، وتحظر استخدام وإنتاج ونقل وتخزين هذه الذخائر.
 ووقعت نيجيريا المعاهدة لكنها لم تصادق عليها، وقال الائتلاف لمكافحة الذخائر العنقودية إن على أبوجا إعلان مخزونها والتخلص منه.
وأعلنت نيجيريا أن لديها مخزونا قديما من القنابل العنقودية البريطانية الصنع من نوع “بي أل 755” التي يتم إلقاؤها من الجو. وقال بوب سيدون، المسؤول السابق عن تدمير القنابل في الجيش البريطاني في العراق وأفغانستان، إن المتمردين قد حصلوا على الأرجح على القنابل العنقودية من المخزون السابق في ليبيا، وعدلوها لاستخدامها في تفخيخ سيارات أو عمليات انتحارية.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة