أخبار

هجمات المتمردين تهدد إنتاج أكبر الدول النفظية أفريقيا

هاجم مسلحون اليوم السبت خط أنابيب “نيمبي” بمنطقة دلتا النيجر في نيجيريا بعد ساعات من تهديد جماعة تطلق على نفسها اسم “الثائرون” لدلتا النيجر بتنفيذ أمر جلل.
 
وانخفض إنتاج نيجيريا من النفط إلى أقل مستوياته في 20 عاما بسبب هجمات على خطوط أنابيب النفط في المستنقعات الجنوبية التي تضم أغلب ثروات البلاد من النفط والغاز مما ضاعف من تأثير انخفاض أسعار النفط على أكبر اقتصاد في أفريقيا.
 
وكشف مسؤول بولاية بايلسا فى تصريح صحافي عن “سماع أصوات هجمات متعددة الليلة الماضية.”  مؤكدا أن خط أنابيب نيمبي الذي ينقل صادرات خام بوني الخفيف تعرض للهجوم.
 
ولم يتسن الوصول إلى شركة رويال دتش شل التي تصدر خام بوني الخفيف للتعليق. لكن نينجي جيمس رئيس لجنة نيمبي للنفط والغاز التي تتواصل مع شركات النفط قال أيضا أن خط الأنابيب تعرض لهجوم.
 
وقال الثائرون لدلتا النيجر – الذين استهدفوا منشآت النفط والغاز كجزء مما يقولون إنها معركة لاستقلال الدلتا- على تويتر إنهم هاجموا خط أنابيب نيمبي فجر اليوم.

وكتبت الجماعة في تغريدة أخرى “أمر جلل على وشك الحدوث”.

وأعلنت شركة شل حالة القوة القاهرة لوقف تحميل شحنات خام بوني الخفيف بعد هجوم سابق على خط أنابيب نيمبي الرئيسي لكن تم استئناف بعض الصادرات مع تأخير بسبب الإصلاحات.
 
وقال سكان إن الجيش أغار على طائفة أوبوروزا التي يعيش فيها جافرنمنت إكبيموبولو وهو زعيم سابق لجماعة مسلحة معروف باسم تومبولو يربطه مسؤولون أمنيون بالثائرين. ونفى تومبولو أي صلة له بالجماعة.
 
وقال إريك عمر متحدث باسم مجلس شباب الإجاو الذي يمثل أحد أكبر الجماعات العرقية في جنوب نيجيريا والذي تنتمي لها الدلتا “رجال ونساء وأطفال الجميع فروا من أوبوروزا بسبب مداهمة الجيش لقريتنا هذا الصباح.”
 
 
وقال مصدر بالجيش إن سبعة أشخاص اعتقلوا، مشيرا إلى أنهم عثروا على متفجرات وأسلحة وذخائر في حوزتهم.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة