الساحل

هجوم جديد يستهدف معسكرا للقوات الدولية في مالي

 
استهدف هجوم بالقذائف اليوم الجمعة معسكر قوات الأمم المتحدة في مالي (مينوسما) في اغيلهوك قرب الحدود الجزائرية بعد يومين من سقوط تسع قذائف عليه في هجوم تبنته  حركة التوحيد والجهاد الاسلامية، وفق ما أعلن مسؤول أمني مالي.
وقال المسؤول إن معسكر قوات الأمم المتحدة في اغيلهوك أصيب باربع قذائف في الساعة الرابعة صباحا بالتوقيتين المحلي وغرينتيش من فجر اليوم، دون أن يوضح إذا تسبب الهجوم في أضرار مادية أو بشرية.
 
وأضاف “انه هجوم شنه الاسلاميون المسلحون”.
 
وتبنى الإسلامي القريب من حركة التوحيد والجهاد في غرب افريقيا، سلطان ولد بادي ؛ هجوم أول أمس الأربعاء على هذا المعسكر القائم في منطقة كيدال.
 
وقال  ولد بادي المالي المعروف بعلاقاته مع تلك الحركة في اتصال هاتفي مع فرانس برس “باسم كل المجاهدين، هاجمنا معسكر أعداء الإسلام اليوم في اغيلهوك”.
 
وسقطت أول أمس تسع قذائف على المعسكر واحدة داخله دون سقوط ضحايا وفي مصدر أممي.
 
وقتل جنديان من بوركينا فاسو في قوات مينوسما في اعتداء انتحاري في 16 أغسطس نسب إلى المقاتلين الإسلاميين في بلدة بير قرب تمبكتو.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة