أخباررياضة

هذا ما قاله مدرب المرابطون بعد التعادل مع أسود المغرب

نجح المنتخب الموريتاني لكرة القدم (المرابطون) في انتزاع تعادل سلبي ثمين من أنياب أسود المغرب، وذلك في إطار تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2021، وهو ما احتفى به المدرب الفرنسي كورانتين مارتينس، الناخب الموريتاني.

مارتينس في تصريح صحفي أدلى بها في أعقاب المباراة التي أقيمت بالعاصمة المغربية الرباط، قال: «لقد دافعنا كثيراً، كثيراً جداً».

وأوضح المدرب الفرنسي أنه كان يرغب أن يتمكن اللاعبون الموريتانيون من الاحتفاظ بالكرة أكثر، قبل أن يضيف: «لكننا كنا أكثر خجلاً ووجدنا صعوبة في إثبات وجودنا طيلة المباراة».

ولكن مارتينس أكد أن منتخبه الذي اعتمد على الهجمات المرتدة نجح في بعض المرات في اختراق خطوط المنتخب المغربي «ولكن في كل مرة ننجح في تجاوز خطوطهم، لا نتمكن من المواصلة حتى النهاية».

واعتبر مارتينس أن حارس المرابطون ناموري دياو كان هو نجم المباراة، مشيراً إلى أن «مستواه كان رائعاً وكان نجم الليلة».

وأكد المدرب الفرنسي أن اللاعب المغربي حكيم زياش كان يشكل أكبر تهديد للشباك الموريتانية، قبل أن يقول: «لكن حارسنا حقق المعجزات».

وخلص المدرب الفرنسي إلى القول: «لو عرض علي قبل المباراة أنها ستنتهي بالتعادل السلبي لوافقت دون أي تردد، لقد كنا أمام لاعبين يلعبون في دوري أبطال أوروبا، ونحن يكاد لا يكون لدينا لاعب واحد في الدوري الفرنسي».

وبهذا التعادل ترتفع آمال الموريتانيين بتحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الإياب، والنجاح في تحقيق المعجزة، والحضور للمرة الثانية في نهائيات كأس الأمم الأفريقية.

وكان المنتخب الموريتاني قد تأهل لهذه النهائيات أول مرة في نسخة مصر هذا العام، وخرج من الدور الأول.

تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق