أخبار

هذا ما قررته اللجنة الوزارية لمواجهة «كورونا»

قررت اللجنة الوزارية المكلفة بمواجهة فيروس «كورونا» المستجد، في اجتماع طارئ اليوم الأحد، افتتاح ثلاثة مراكز بنواكشوط لاستقبال المواطنين الذين يعانون من أعراض مشابهة لأعراض الإصابة بالفيروس.

وقال وزير التجهيز والنقل محمد أحمدو امحيميد، خلال مؤتمر صحفي مساء اليوم، إن هذه المراكز الجديدة ستكون تحت إشراف مباشر من وزارة الدفاع الوطني، وستكون موزعة على ولايات نواكشوط الثلاث.

وأضاف الوزير أن اللجنة قررت فتح هذه المراكز من أجل «تخفيف الضغط على المستشفيات والعيادات والرقم الأخضر (1155)».

وأعلن الوزير أن اللجنة قررت إنشاء مرصد علمي لتعميق التشاور حول الوباء، مشيراً إلى أنه سيكون فرصة للنقاش والتداول من طرف الخبراء، حتى تتمكن الحكومة من اتخاذ القرارات المناسبة بناء على نقاشاتهم.

وأكد الوزير أن السلطات «ستتخذ إجراءات للحد من تفشي المرض عبر النقل الحضري»، معتبراً أن النقل قد يكون أحد العوامل الحاسمة في نشر الوباء، وأضاف أن الإجراءات ستتخذ بالتشاور مع الناقلين.

وأعلن الوزير أن اللجنة اتخذت قراراً بإلزام وضع الكمامات في المؤسسات العمومية وفي الأسواق، وسيتم تعزيز الإجراءات الوقائية من الفيروس، وفق تعبيره.

وقال وزير النقل إن السلطات ستتخذ خلال الأيام المقبلة «كل الإجراءات لتعزيز الطاقة الاستيعابية للمراكز الصحية والمستشفيات وستكون هنالك مساهمة من القطاع الخاص في ذلك المجال».

وبخصوص الإجراءات الاجتماعية قال الوزير إن اللجنة استعرضت وراجعت كل تلك الإجراءات التي تم القيام بها، وقال إنها «ستعزز بشكل منتظم ومستمر في المراحل القادمة».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق