اقتصاد

هيئات التمويل الأجنبية تلتقي بنواكشوط..والسعودية ضيف شرف

تنظم الحكومة الموريتانية ممثلة بوزارة الشؤون الاقتصادية والتنمية، بالشراكة مع “مجموعة الاقتصاد والأعمال”، وغرفة التجارة والصناعة والزراعة المحلية، والاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين وبالتعاون مع الاتحاد العام للغرف العربية، “منتدى موريتانيا للاستثمار”، في قصر المؤتمرات في نواكشوط 26 و 27 يناير الحالي.
 
وسينعقد المنتدى برعاية وحضور الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، وتشارك المملكة العربية السعودية بوفد رفيع المستوى، يترأسه وزير المالية الدكتور ابراهيم بن عبدالعزيز العساف ويضم عددا من مسؤولي المؤسسات الحكومية والخاصة.
 
وسيكون الوزير ضيف شرف المنتدى والمتحدث الرئيسي فيه، كذلك تشارك الصناديق وهيئات التمويل العربية والقطرية في المنتدى، إضافة إلى مشاركة حوالى 300 رجل أعمال ومستثمر موريتاني وعربي.
 
وأعلن وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية الموريتاني الدكتور سيدي ولد التاه أن “المنتدى سيسلط الضوء على النهضة الإنمائية والتطورات الاقتصادية والاستثمارية التي تشهدها موريتانيا، ارتكازاً إلى مواردها الطبيعية والبشرية الغنية، وإلى الاستقرار السياسي والأمني الذي تنعم به، وإلى السياسات الاقتصادية التي تنتهجها، وإلى علاقاتها العربية والدولية المتوازنة والوثيقة”.
 
وأضاف الوزير ولد التاه: “سيتم خلال المنتدى عرض مجموعة من الفرص الاستثمارية في القطاعات الإنتاجية كالزراعة والثروة السمكية والمعادن، والبنية التحتية كالطرق والموانئ والمطارات والكهرباء والاتصالات، وقطاعات الخدمات كالمصارف والتأمين والسياحة والتطوير العقاري والصحة والتعليم، بالإضافة إلى الحوافز والتسهيلات الاستثمارية التي يتضمنها قانون الاستثمار الجديد، وقانون منطقة نواذيبو الحرة التي سيتم تنظيم زيارة إليها في اليوم التالي للمنتدى”.
 
وأعلن الرئيس التنفيذي لمجموعة الاقتصاد والأعمال رؤوف أبو زكي أن “المشاركة الواسعة في المنتدى لقادة الهيئات الاقتصادية والصناديق ومؤسسات التمويل العربية والدولية يعكس مدى الاهتمام بموريتانيا كبلد جاذب للاستثمار.
 
وأضاف: هناك حوالى 20 هيئة عربية ودولية ستشارك في المنتدى في طليعتها: صندوق النقد الدولي، والبنك الدولي، مجموعة البنك الإسلامي للتنمية ممثلة برئيسها د. أحمد محمد علي، الاتحاد العام للغرف العربية ممثلاً برئيسه الوزير عدنان القصار، صندوق النقد العربي ممثلاً برئيسه د. جاسم المناعي، الصندوق السعودي للتنمية ممثلاً بالعضو المنتدب يوسف البسام، الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي ممثلاً بمدير الدائرة الفنية الدكتور أحمد عثمان، المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات ممثلة بمديرها العام فهد الإبراهيم.
 
والهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي ممثلة برئيسها د. محمد المزروعي، المنظمة العربية للتنمية الزراعية ممثلة بمديرها العام د. طارق الزدجالي، المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين ممثلة بمديرها العام محمد بن يوسف، المؤسسات التابعة للبنك الإسلامي للتنمية كالمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص ممثلة برئيسها التنفيذي خالد العبودي والمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة والمؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات ممثلة بمديرها العام د. عبدالرحمن طه، والشركة العربية للاستثمار ممثلة برئيسها التنفيذي ابراهيم المزيد.
 
كما يشارك نخبة من رجال الأعمال والمستثمرين ورؤساء الشركات والمصارف المحلية والعربية، وذلك بهدف التعرف على التطورات التي يشهدها الاقتصاد الموريتاني، لاسيما لجهة تحسين البيئة الاستثمارية، وعلى فرص الاستثمار في القطاعات المختلفة التي سيعرضها الوزراء الموريتانيون ورؤساء الهيئات الاقتصادية الموريتانية على المشاركين.
 
وتوقع أبو زكي توقيع بعض الاتفاقيات في إطار المنتدى لاسيما بين الحكومة الموريتانية والشركة العربية للاستثمار. كما يتوقع الإعلان عن بعض المشاريع الممولة من الهيئات المالية العربية.
 
 
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة