أخبارمجتمع

هيئة إماراتية تقدم علاجات لأكثر من 3 آلاف موريتاني

قدمت هيئة محمد بن بطي آل حامد الإماراتية، منذ يناير الماضي، الرعاية الصحية والعلاجية لأكثر من ثلاثة آلاف موريتاني في ولايتي آدرار وإينشيري، شمالي موريتانيا.

وتواصل الهيئة أنشطتها في الولايتين من خلال بعثة صحية تقدم استشارات طبية مجانية ووزعت أدوية وعلاجات استوردتها من شركات عالمية معروفة، وفق ما جاء في إيجاز صحفي صادر عنها.

وشملت الخدمات الطبية مختلف الفئات العمرية، في عدد من قرى الولايتين، منها عين أهل الطايع ويغرف بآدرار والعصماء وبنشاب في إينشيري.

وتنوعت العلاجات المقدمة بين المضادات الحيويه و علاجات الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي والأمراض الجلديه وأمراض العيون والحساسية وأمراض العظام والعضلات وكذا الفم والأسنان والصداع، حسب نفس المصدر.

كما قدمت البعثة حقائب إسعافات أولية للمؤسسات الحكوميه والمدارس والمساجد، وذلك بتوجيهات من الشيخ سيف والشيخ زايد نجلي معالي الشيخ محمد بن بطي آل حامد، حسب الإيجاز.

وخلال الزيارات الميدانيه للبعثة لاحظت الحاجة الماسة لأدوية ضغط الدم والسكري والأمراض الطفيلية، وهو ما تمت تلبيته عند استلام الشحنة الثانية من الأدوية.

وبالرغم من الظروف السائدة عالميا بسبب انتشار فيروس «كورونا» المستجد، واصلت البعثة تقديم خدماتها الصحية وبتوتيرة ثابتة في الريف الموريتاني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق