مجتمع

هيئة تدريس بالجامعة تدعو إلى “توفير الحماية للأساتذة والطلاب الراغبين في الدراسة”

هيئة تدريس بالجامعة تدعو إلى

الهيئة نددت بـ”تمزيق العلم الوطني والدوس عليه” وتطالب بـ”احترام الرموز الوطنية”

دعت هيئة التدريس بكلية العلوم القانونية والاقتصادية إلى “توفير الحماية اللازمة للأساتذة والطلاب الراغبين في الدراسة”، وذلك على خلفية ما قالت إنه”احتجاز الأساتذة والإداريين وتوجيه الإهانات لهم وإتلاف الممتلكات العمومية”.

وأضافت الهيئة في بيان تحصلت صحراء ميديا على نسخة منه، بأن الجامعة انتشرت فيها ظاهرة “اقتحام قاعات الدرس أثناء تأدية أعضاء هيئة التدريس لواجباتهم وإرغامهم على تركها تحت التهديد”.
كما انتقدت الهيئة ما قالت إنه “استهزاء بالرموز الوطنية في الحرم الجامعي”، حيث أشارت إلى “الدوس على العلم الوطني وتمزيقه”، مطالبة بـ”وجوب احترام الرموز الوطنية”، على حد تعبيرها.
ودعت الهيئة التي عقدت اجتماعا اليوم السبت، إلى تفعيل دور مجالس التأديب في الجامعة و”احترام ما يصدر عنها من قرارات”، وذلك بعد ما قالت إنه “سعي قلة محدودة من الطلبة لفرض إرادتها في توقيف الدروس”، إضافة إلى “إشاعة جو من القلق وعدم الطمأنينة في الحرم الجامعي، وهو ما يؤثر على السير الحسن للمرفق العمومي”.
وأدانت هيئة التدريس بكلية العلوم القانونية والاقتصادية “كل التصرفات والأفعال المنافية للقيم والأعراف الجامعية”، مشيرة بشكل خاص إلى تلك التي “تستهدف بشكل متعمد العبث بالوسائل التربوية وإتلاف الممتلكات العمومية”.
وتجدر الإشارة إلى أن جامعة نواكشوط كانت خلال الأيام الماضية مسرحا لسلسلة من الإضرابات والاعتصامات التي انتهت بتدخل الشرطة الموريتانية التي فرقت بالقوة اعتصام الطلاب في مبنى رئاسة الجامعة واعتقال عدد منهم.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة