مجتمع

والي اترارزة لصحراء ميديا: عبارة روصو كانت تقل وفدا بيئيا سنغاليا.. والمشكل انتهى

قال محمد عبد الله السعودي ولد الداه، والي اترارزة المساعد المكلف بالشؤون الادارية، الوالي وكالة، إن قضية منع السلطات السنغالية لرسو العبارة الموريتانية مساء أمس، تتلخص في أن العبارة كانت في رحلة استثنائية، وعلى متنها وفد بيئي سنغالي كان يشارك في مؤتمر في نواكشوط، بعد انتهاء الدوام الرسمي.

وأضاف ولد الداه في تصريح لـ “إذاعة صحراء ميديا”، يذاع زوال اليوم، إن الشرطة السنغالية منعت العبارة من الرسو، قياسا لها على الزوارق الصغيرة، التي يحظر تنقلها في تلك الأوقات، إلا أن السلطات الإدارية في روصو، اتصلت بنظيرتها في ولاية سينلوي السنغالية، و”تم حل المشكل بالسرعة المطلوبة”.

وأكد الوالي إن العبارة تحكمها اتفاقيات دولية بين البلدين، ولا يمكن منعها من الرسو من طرف الشرطة ولا غيرها، وأي قرار يتخذ بشأنها يجب أن يكون بالاتفاق بين البلدين، و”هو ما أفهمته السلطات الإدارية الموريتانية للسنغاليين”؛ بحسب تعبيره.

وكانت السلطات السنغالية قد منعت “عبارة روصو” من الرسو على مياهها مساء أمس، وقالت مصادر مطلعة في ولاية اترارزة جنوب موريتانيا إن “الشرطة السنغالية منعت العبارة من الرسو احتجاجا علي منع موريتانيا للزوارق السنغالية من العبور ليلا إلى المياه الموريتانية”.

وقالت المصادر إن السلطات السنغالية تلقت العديد من الشكاوي من مواطنيها تتعلق بما وصفوه بالمعاملة السيئة التي يتلقونها من طرف أجهزة الأمن على الجانب الحدودي لموريتانيا، وهو ما دفع الشرطة السنغالية إلى اتخاذ قرار مفاجئ بمنع العبارة من الرسو.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة