مجتمع

وثيقة: وزارة الشؤون الإسلامية رفضت عرضا أقل تكلفة لإسكان الحجاج الموريتانيين

وثيقة: وزارة الشؤون الإسلامية رفضت عرضا أقل تكلفة لإسكان الحجاج الموريتانيين

مندوب سابق في بعثة الحج: إسكان حجاج موريتانيا هذا العام أغلى من العام الماضي

أكدت وثيقة صادرة عن مجموعة الخمري الفندقية لخدمات الحج والعمرة بالمدينة المنورة،  أن البعثة الموريتانية المكلفة بتنظيم الحج حصلت على عروض لإسكان الحجاج الموريتانيين “أقل تكلفة” من العرض الذي تقدمت به مجموعة إلياس السكنية التي وقعت معها البعثة اتفاقية الإسكان لهذا الموسم.

وأوضحت الوثيقة؛ التي حصلت صحراء ميديا على نسخة منها ، أن مجموعة الخمري تقدمت بعرض أقل تكلفة لبعثة الحج الموريتانية.

وعرضت الوثيقة أسعاراً تصل إلى 1370 ريالا سعوديا مقابل السكن داخل المنطقة المركزية مع تقديم وجبات يومية للحجاج، أو 650 ريالا خارج المنطقة المركزية وبدون وجبات.

واعتبر يحظيه ولد داهي، الذي عرف نفسه بالمندوب السابق للبعثة الموريتانية للحج (2003 إلى 2010)، أن “عرض مجموعة الخمري أرخص بكثير مما تقدمت به مجموعة إلياس السكنية إلا أن الوزارة رفضت عرضها”؛ على حد قوله.

واشار ولد داهي، في تصريح لصحراء ميديا، إن “عملية تسكين الحجاج هذا العام لم تخل من فساد”، مؤكدا أنها كانت السنة الماضية أرخص منها هذا العام”.

وأضافً أنه “في السنة الماضية استأجرت البعثة مجموعة من الفنادق من بينها فندق النويهي السكني القريب من البقيع ويفصل بينه والحرم النبوي الشريف 200 متر، وذلك بسعر 700 ريال للسرير لمدة 16 يوماً بينما هذه السنة وصل السعر إلى 1080 ريال لمدة 10 أيام فقط”.

واعتبر ولد داهي أن “بعثة الحج وقعت في تناقضات تدل على أنها لم تكن واضحة وصريحة في تعاملها مع الحجاج، حيث وعدهم الأمين العام على شاشة التلفزة بإتمام صلاة الأربعين لجميع الأفواج وهو ما لم يتم”؛ بحسب تعبيره.

وأضاف بأنه من الأخطاء التي وقعت هذه السنة “وقوع خلبطة في عملية التفويج حيث قدم الفوج الأول يوم 15 أكتوبر بدلا من 21 أكتوبر المحدد لمجموعة إلياس، وهو ما يدل على عدم تنسيق بين الوزارة والخطوط الموريتانية وهو علامة على قلة في الخبرة”؛ كما قال ولد داهي.

واتهم المندوب السابق للبعثة الموريتانية للحج الوزارة بـ”تضليل الرأي العام حين قالت إنها دفعت مبلغاً زائداً عن هذه الأيام المتقدمة”، مؤكدا أنها “لم تدفع شيئا وإنما خصمت ما يقابل الأيام الستة من 1 إلى 6 ذي الحجة”.

وأرجع ولد داهي ما وصفه بتخبط الوزارة هذا العام إلى ما قال إنه “الظلم الصريح الواقع من الوزير والأمين العام على بعض العمال ذوي التجربة الطويلة في ميدان الحج والذين تم إقصاؤهم دون وجود أي مبرر لذلك”.

وطالب يحظيه ولد داهي الرئيس الموريتاني ب”التدخل لإصلاح الوزارة وإشراك بعض الشباب المعروفين بالاستقامة من ذوي الخبرة في تسيير شؤون الحجاج مستقبلا”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة