مجتمع

وزراء المنظمة الفرانكفونية يجتمعون بمدينة دكار

افتتحت؛ اليوم الأربعاء بالعاصمة السنغالية دكار، الدورة ال 30 للمؤتمر الوزاري للفرنكوفونية بمشاركة موريتانيا.

ويتضمن برنامج عمل هذا الاجتماع، الذي ينعقد تحضيرا للقمة ال15 للفرنكوفونية التي ستنعقد تحت شعار “النساء والشباب في الفرنكوفونية: محركات للسلم وفاعلون في التنمية”، بحث تقرير الدورة 93 للمجلس الدائم للفرنكوفونية، وحصيلة التزامات قمة كنشاسا وطلبات الانضمام الجديدة.

وسينكب المشاركون أيضا على الاستراتيجية الاقتصادية والإطار الاستراتيجي 2015-2022 للفرنكوفونية إضافة إلى قضايا التعاون.

وكان المجلس الدائم للفرنكوفونية قد عقد أمس الثلاثاء دورته ال93.

ويشارك في القمة التي ستختار أمينا عاما للمنظمة الدولية للفرنكوفونية خلفا للسينغالي عبدو ضيوف، وفودا تمثل 77 بلدا عضوا في المنظمة وممثلو منظمات دولية ومنظمات غير حكومية وفاعلون اقتصاديون وثقافيون واجتماعيون.

وستتمحور قمة دكار حول الدور الكبير للمرأة والشباب خاصة في السياق الراهن المطبوع بصعوبات اقتصادية وتوترات سياسية.

وحسب المنظمين، تهدف القمة إلى إعداد مبادرات ملموسة للاستجابة للتحديات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية المطروحة على بلدان الفضاء الإفريقي.

وتضم المنظمة الدولية للفرنكوفونية، التي يوجد مقرها بباريس، 77 بلدا عضوا وحوالي 20 بلدا آخر بصفة مراقب.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة