أخبار

وزيرة الثقافة : موريتانيا حددت أهدافا طموحة للتعليم

قالت وزيرة الثقافة والصناعة التقليدية هندو بنت عينينا إن موريتانيا حددت أهدافا طموحة في مجال التعليم ورصدت موارد هامة تم تسخيرها لبناء المدارس وتعميم التمدرس وتشجيع التميز وتعزيز تكوين المدرسين.
 
وأضافت منت عينينا في كلمة لها أمام الملتقى العام ال 38 لمنظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (اليونسكو) المنعقد حاليا بباريس أن إعلان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز 2015  سنة للتعليم، جعل قطاع التعليم يحظى بأولوية على مستوى التمويل والاستثمار.
 
و أوضحت أن موريتانيا أطلقت هذه السنة سياسة عامة تهدف إلى الرفع من شأن الإنسان من خلال برامج متكاملة تضمن التكفل بالحريات العامة الفردية والجماعية، مما سيسهم في توطيد ثقافة السلم والحوار المستمر بين كل مكونات المجتمع للإسهام في مجهود التنمية.
 
وأشارت وزيرة الثقافة والصناعة التقليدية إلى أن موريتانيا وبالنظر إلى موقعها المميز بين المجموعتين الكبيرتين في شمال وغرب إفريقيا، ستواصل السعي لتعزيز دورها كحلقة وصل في فضاء انتمائها العربي والإفريقي، والإسلامي والدولي، انطلاقا من واجب نصرة “القضايا العادلة” على حد تعبيرها.

وشددت على أن “الحوار المستمر” هو الوسيلة الأمثل لفض النزاعات ومعالجة الأزمات وتشجيع الوسطية لإيجاد مخارج منصفة من الهزات التي يعرفها العالم.

ونبهت وزيرة الثقافة والصناعة التقليدية أن المخطط الوطني للتنمية الثقافية يتضمن عدة محاور من بينها مراجعة شاملة للمنظومة القانونية والإطار المؤسسي للثقافة بشكل يضمن التأطير اللازم لمختلف الأنشطة الثقافية والتكوين الفعال للأطر والفنيين العاملين في هذا المجال وإشراك التجمعات المحلية ومنظمات المجتمع المدني.
 
وخلصت إإلى القول إن  تنفيذ هذه السياسة سيمكن من انجاز مشاريع ثقافية كبيرة تهدف إلي حماية مختلف مكونات تراثنا الثقافي وتحقق تطورا ملموسا في مستوى أداء الأنشطة الثقافية محليا و وضع أسس لصناعات ثقافية قادرة على خلق عدد معتبر من فرص العمل ودعم الإنتاج الثقافي الخصوصي من خلال إنشاء نظام فعال للقروض الميسرة.
 
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة