أخبار

وزيرة الشؤون الاجتماعية: الحوار خير وسيلة لتطوير الديمقراطية

دعت وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة الموريتانية  الفرقاء السياسيين في موريتانيا إلى انتهاج الحوار كوسيلة لتطوير المسار الديمقراطي وتنظيم شؤون التنمية.
 
وطالبت منت حبيب خلال مهرجان تحسيسي عقدته مساء أمس السبت في مدينة امبود مختلف الكتل السياسية بالمشاركة الفاعلة في تخطيط مستقبل البلاد من خلال الجلوس على طاولة حوار وطني يمكن من “غربلة وتحديث المنظومتين القانونية والسياسية في موريتانيا”.
 
وكانت الوزيرة قد ترأست يوم أمس في مدينة مقامة مهرجانا تحسيسيا لشرح مضامين الحوار الوطني المرتقب مؤكدة أهمية حضور جميع الفرقاء في الوطن؛ وتحدثت عن قرار الحكومة القاضي بإطلاع الرأي العام الوطني على ملابسات وظروف الأيام التشاورية الممهدة للحوار.

وتقوم عدة وفود حكومية منذ حوالي أسبوع بجولات في الولايات الداخلية وفي العاصمة نواكشوط للتحسيس حول مخرجات الأيام التشاورية والدعوة إلى المشاركة في الحوار الذي دعت له السلطات الموريتانية خلال شهر أكتوبر الجاري.

وكان القطب السياسي للمنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة قد أعلن رفضه المشاركة في أي حوار تنظمه السلطة ما لم يتلق ردا مكتوبا على وثيقة الممهدات التي سبق أن قدمها.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة