أخبارغير مصنف

وزير الاقتصاد ينفى ارتفاع الأسعار ويقلل من حملة مطار”النعمة”

 

نفى وزير الاقتصاد والمالية المختار ولد اجاي ارتفاع الأسعار فى موريتانيا ، والذى كثر الحديث عنه فى الآونة الأخيرة، بعد تعديل العملة ، مشيرا إلى أنه كان يتم خلال المراحل الماضية قبل تغيير العملة حيث لم تخل جلسة برلمانية من إثارة هذا الموضوع .

وقال الوزير خلال جلسة برلمانية أمس الاثنين إن ارتفاع الأسعار لا علاقة له بدخول العملة الجديدة حيز التداول حيث أن هذا الارتباط يفترض أن تتم زيادة الأسعار على كافة السلع، بينما الحقيقة أن هنالك بعض المواد التي شهدت بعض الارتفاع الطفيف، وفق تعبيره.

وذكر  الوزيرأن بعض المواد التي شهدت بعض الارتفاع الطفيف مثل الأرز المستورد ، والإسمنت، معيدا الأمر إلى المضاربات والانتهازية في ظل توفير ظروف الدعاية المناسبة لذلك.

وأوضح الوزير أن الدولار كان يساوي 35.57 أوقية جديدة خلال اليوم الثاني لإطلاق العملة الجديدة(2 يناير)  والدولار يساوي نفس القيمة تقريبا بتاريخ 18 يناير( الجمعة الاخيرة) حيث وصل الى 35.6 أوقية جديدة ، بينما التغير الذي حدث يرتبط بالعلاقة ما بين الدولار واليورو.

وعن سؤال حول  افتتاح مطار بالنعمة ، قال  الوزير إن هذا الطلب دعائي ، ولن يتم دون إنشاء شركة خطوط جوية مشيرا إلى أنهم  بالأمس اتهموا  بانشاء شركة فاسدة وغير ذات فائدة.

وأوضح الوزير أن الشركة هدفها حل مشاكل المواطن لكن دون أن يكون ذلك سببا لإفلاسها لنعود لنقطة البداية، وبالتالي فإن أي فرصة تتيح إمكانية النقل الى أي نقطة في الوطن فإنها ستقوم بها فلامعنى أن تنقل لدول الجوار بينما ترفض نقل المواطنين.

ونفى الوزير الأحاديث المتداولة عن قسمه بأن موريتانيا أفضل وضعا من الدانمارك قال الوزير إن هذا السؤال مثال حي على صناعة الشائعة، مشيرا إلى أن الصورة التي نشرت كانت خلال رده على سؤال لأحد نواب المعارضة مؤكدا أن الأمر لا أساس له من الصحة ، وفق تعبيره.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة