مجتمع

وزير الداخلية يعد بتزويد النقاط الحدودية بالوسائل الحديثة عند النقطة الحدودية شمال نواذيبو

وعد محمد ولد ابيليل، وزير الداخلية الموريتاني، بتزويد النقاط الحدودية الـ 35 بالوسائل الألكترونية الحديثة لتسجيل الدخول والخروج، “وهي الوسائل التي سوف تمكن من ربط نقاط الحدود بالإدارة العامة للأمن الوطني في نواكشوط بعد أقل من ثلاث ثوان على تسجيل المسافر”، حسب تعبيره.

وأشار ولد ابيليل، أثناء زيارته مساء اليوم للنقطة الحدودية “55” شمالي نواذيبو، إلى أن الشرطة أصبحت في وضعية تمنحها القيام بعملها على الوجه المطلوب، وذلك بعد إخراج وضعيتها المالية من روتين المالية وقيود قوانين زيادة رواتب الوظيفة العمومية، مؤكدا أن الدولة تنتظر من هذا القطاع مردودية أكبر في أداء العمل، خاصة عند نقاط الحدود التي تعتبر اليقظة عندها عاملا من عوامل الأمن والسيادة.

وقال وزير الداخلية واللامركزية الموريتاني إن نقاط العبور التي صادقت عليها حكومة موريتانيا يمكن أن تشهد زيادة خلال المراحل القادمة، مشيرا، في جواب على سؤال ل”صحراء ميديا” حول أسباب ذلك ، إلى أن التفكير في الأمر جاء نتيجة طلبات بهذا الخصوص، وأنه ستتم دراستها والعمل وفق ما تقتضيه مصلحة البلد، حسب تعبيره.

وحث محمد ولد ابيليل سلطات الحدود على التحلي باليقظة إزاء الوافدين من الأجانب، مؤكدا أنه لا يجوز التردد في إرجاعهم من حيث أتوا في حالة عدم حصولهم على الإجراءات اللازمة للدخول.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة