أخبار

وزير يكشف احتياطي موريتانيا من المعادن (أرقام)

كشف وزير المعادن والطاقة والبترول أحمد سالم ولد البشير عن حجم احتياطي موريتانيا من مختلف أنواع المعادن، حيث تصدرها خام الحديد باحتياطي يقدر بمليار ونصف المليار طن.
 
وأوضح الوزير خلال مداخلة أمام الجمعية الوطنية أمس الاثنين، أن موريتانيا تتوفر على احتياطي يقدر بأكثر من 25 مليون أونصة من الذهب، وأكثر من 140 مليون طن من الفوسفات، وأكثر من 11 مليون طن من لكوارتز، بالإضافة أكثر من 245 مليون طن من الملح وأكثر من 100 مليون طن من الجبس.
 
وأضاف الوزير في حديثه أمام نواب الجمعية الوطنية أن وضعية السجل المعدني أظهرت إلى غاية 31 ديسمبر 2015 أن عدد الوكلاء وصل إلى 82 وكيلاً، ما بين وطنيين وأجانب، فيما وصل عدد رخص البحث والتنقيب إلى 125 لجميع الفئات، بينما وصل عدد رخص الاستغلال 13 في مجالات الحديد الذهب النحاس الملح ولكوارتز.
 
أما فيما يتعلق بالإنتاج المعدني، فقال ولد البشير إنه وصل في سنة 2014 إلى 13 مليون طن من خام الحديد أنتجتها شركة (سنيم)، و31 ألف طن من معدن النحاس و44 ألف و500 أونصة من الذهب، أنتجتها شركة نحاس موريتانيا (أم س أم)؛ هذا بالإضافة إلى 262 ألف أونصة من الذهب، أنتجتها شركة (تازيازت).
 
وقال وزير المعادن في سياق عرضه للوضعية المعدنية في البلاد، إن مستوى الإنتاج السابق ساهم في إدخال ميزانية الدولة ما يزيد على 115 مليار أوقية.
 
وخلص الوزير إلى أن قطاع المعادن يشغل إجمالا أكثر من 15 ألف عامل، من ضمنهم 7500 وظيفة عمل دائمة.
 
وأكد في ختام عرضه أن الوضعية المستقبلية للقطاع المعدني مطمئنة، مشيراً إلى أن البحوث الجارية كشفت عن العديد من المؤشرات الهامة الأخرى التي يمكن أن تفضي على المدى القريب والمتوسط إلى تنويع أكثر في الإنتاج المنجمي، وفق تعبيره.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة