أخبار

وفاة عامل مضرب في ميناء نواكشوط

أعلنت الكونفدرالية العامة لعمال موريتانيا اليوم الثلاثاء، وفاة أحد حمالة المضربين بسبب ما قالت إنه “تبعات القمع الوحشي الذي تعرض له مع رفاقه المضربين”.
 
وقالت الكونفيدرالية في بيان وزعته اليوم إن المتوفى المختار ولد احويننه المسجل تحت رقم 579 في لائحة الحمالة، أُغمي عليه في غمرة إطلاق قوات الأمن لوابل من مسيلات الدموع على جموع العمال المحتجين في اليوم الثاني من إضرابهم الثلاثاء الماضي.
 
وشجبت النقابة العمالية ما وصفته بـ”القمع الوحشي الذي قوبل به الحمالة كرد على مطالبهم المشروعة والعادلة، والذي راح ضحية له المرحوم”، وفق نص البيان.
 
وطالبت السلطات المعنية بفتح تحقيق على وجه السرعة لإطلاع أسرة الفقيد والرأي العام العمالي على ملابسات هذا الحادث الأليم.
 
في غضون ذلك قالت الكونفيدرالة إنها مصرة على تحقيق “الأهداف النبيلة والمطالب المشروعة التي قدم الفقيد روحه ثمنا لها”.
 
وتعرض الحمالة المضربون وفقا لمصادر نقابية الأسبوع الماضي لقمع من طرف الدرك الموريتاني أثناء تجمهرهم في الساحة المخصصة للحمالة احتجاجا على استمرار العمل بنظام إخراج الحاويات قصد تفريغها خارج الميناء.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة