مجتمع

ولد أحمد الوقف : فاجأنا استدعاء هيئة الناخبين

قال رئيس وفد المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة، يحيى ولد أحمد الوقف، إن “المسؤولية الكبرى” في عرقلة الحوار تقع على عاتق النظام الذي رفض الذهاب إلى أجندة توافقية، وفق تعبيره.

وقال ولد أحمد الوقف خلال مؤتمر صحفي عقده المنتدى زوال اليوم الاثنين، إنهم في المنتدى تفاجأوا باستدعاء هيئة الناخبين، في الوقت الذي كانوا يتبادلون المقترحات مع الحكومة بشأن محضر اتفاق لاستئناف الحوار.

وأشار إلى أن الطرفان اختلفا حول ورود كلمة “أجندة انتخابية توافقية” التي أوردها المنتدى، ورفضت الحكومة التعهد بها لأنها يحب أن تكون نتيجة وليست شرطاً مسبقاً.

وقال ولد أحمد الوقف: “الحكومة لم تخبرنا بأنها ستستدعي هيئة الناخبين، وهذا تعامل نستنكره بشدة ولا ينم عن رغبة في التوافق”.

واستعرض ولد أحمد الوقف المراحل التي مر بها الحوار الأخير، وشدد على أن المنتدى ظل يقدم الحلول لجميع العراقيل التي كان النظام يضعها في وجه الحوار على حد قوله.

وخلص إلى أن المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة متمسك بأن انتخابات توافقية هي التي تضمن حل الأزمة، وهو ما لن يتم بدون حوار جاد ومسؤول، على حد تعبيره.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة