اقتصاد

ولد الرايس يكشف بلغة الأرقام حجم الاقتصاد الموريتاني

قال وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية الموريتاني سيد أحمد ولد الرايس، إن الكتلة النقدية من العملات الصعبة في البنك المركزي تصل إلى 897 مليون دولار أمريكي.

واستعرض ولد الرايس، ما قال إنها “الانعكاسات الإيجابية” التي حصلت في موريتانيا خلال السنوات القليلة الماضية، مؤكداً نجاح الحرب على الفساد التي انتهجها النظام.

وقال إن موريتانيا تتوفر اليوم على اقتصاد صلب لا تتجاوز نسبة التضخم فيه 3.5 في المائة، وتبلغ الكتلة النقدية من العملات الصعبة في البنك المركزي 897 مليون دولار، إضافة إلى 30 مليار أوقية في حسابات الخزينة في البنك المركزي.

وأشار ولد الرايس إلى أنه من المتوقع حسب الخبراء أن تتراوح نسبة النمو هذه السنة ما بين 4.5 إلى 5 في المائة.

وأضاف في سياق رده على سؤال شفهي تقدم به النائب البرلماني المعارض محمد غلام ولد الحاج الشيخ مساء أمس الأربعاء، إن موريتانيا تشهد طفرة كبيرة في الاستثمارات في مختلف المجالات، وأوضح أنه تم استثمار 2000 مليار أوقية خلال السنوات القليلة الماضية.

وأشار إلى أن هذه الاستثمارات قلصت نسبة الفقر من 42 في المائة عام 2008 إلى 31 في المائة فقط هذا العام.

وكان ولد الحاج الشيخ قد كشف عن وثائق قال إنها تثبت تورط قطاعات حكومية فيما أسماه “فضائح خطيرة”.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة