أخبار

ولد بوبكر: التغيير قادم لا محالة 

دعا المرشح للانتخابات الرئاسية الموريتانية، سيدي محمد ولد بوبكر، الموريتانين، إلى الوقوف ضد محاولات التزوير، متهما النظام الحالي بأنه دأب على تزوير إرادة الشعب الموريتاني. 

وقال ولد بوبكر في خطاب اختتام حملته الانتخابية مساء اليوم (الخميس)،  في ملعب“شيخا ولد بيديا“ وسط العاصمة الموريتانية نواكشوط، إن التغيير قادم لا محالة، مطالبا الشعب الموريتاني، بأن لا يفوت ماسماها فرصة التغيير.

وطالب  أنصاره بفضح ”محاولات التزوير“، من خلال وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام

وقال ولد بوبكر إن الموريتانين عانوا معاناة كبيرة خلال العشرية الماضية، متعهدا في حالة انتخابه رئيسا، بالعمل على استقرار أسعاد المواد الغذائية، ورفع رواتب العمال والجنود. 

وقال ولد بوبكر إن الجيش الموريتاني يعتبر جيش الكل، وليس مرشح شخص واحد، ويقف في مسافة واحدة من الكل. 

وأضاف ولد بوبكر بأن  عشرية حكم الرئيس المنتهية ولايته، محمد ولد عبد العزيز ، كانت  “عشرية البيع”، لأن المرافق العمومية أصبحت تباع ووكذلك الحالة المدنية، والتأشيرات، وكل شيء يباع ، وفق تعبيره.

ووصف ولد بوبكر العشرية المنصرمة بأنها عشرية “الدكان،” مضيفا يجب أن لا نقبل بعشرية “العامل في الدكان”، على حد وصفه

اظهر المزيد

اباه أحمد بدي

منتج ومحرر في شبكة صحراء ميديا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى