أخبار

ولد عبد العزيز يعدد إنجازاته في خطاب الوداع

قال الرئيس الموريتاني، المنتهية ولايته ، اليوم الخميس، محمد ولد عبد العزيز، اليوم الخميس إن وضع موريتانيا، اختلف منذ تسلمه السلطة، مؤكدا أن البلد شهدت تطوارات كبيرة في فترة حكمه .

وأكد ولد عبد العزيز في خطاب تنصيب الرئيس المنتخب محمد ولد الغزواني، أنه أسس لموريتانيا، متصالحة مع نفسها، ومع إرثها الإنساني، وووافقة بحزم أمام التطرف، ومتنصرة على الإرهاب، ومساهمة في حفظ السلام في المنطقة، ضمن قوات الساحل الخمس.

وقال إن موريتانيا في عهده تطورت بنيتها التحتية، وتحسن مناخ الاعمال فيها ، و انتهجت الشفافية منهجا في التسيير.

وأضاف ولد عبد العزيز أن موريتانيا ارتفع فيها الفرد من ناتج الدخل المحلي، خمسين في المائة مقارنة 2009، مشيرا إلى أن مخزونها احتياطها من العملة الصعبة ارتفع إلى 9 أشهر، بدل شهر واحد إبان تسلمه للسلطة، وفق تأكيده.
وقال ولد عبد العزيز في خطابه إن موريتانيا في فترة حكمه أشركت شبابها ونسائها في التسيير، وترسخت فيها الديمقراطية، و الحريات العامة، خاصة حرية الصحافة
وأضاف أن موريتانيا الآن تحرص على صون كرامة الانسان، وسجونها خالية من سجن الرأي، بحسب تعبيره.

وأشار ولد عبد العزيز أنه يجب أن تضاعف الجهود، ”فالبلد لا يزال يوجه التحديات ومعركة التنمية والرخاء مستمرة:، وفق تعبيره.

وخلص ولد عبد العزيز في خطابه إلى أنه مطمئن إلى أن خصال الرئيس المنتخب، محمد ولد الغزواني، وجودة برنامجه وصدق تعهداته ستقود البلد إلى درب النماء.

اظهر المزيد

اباه أحمد بدي

منتج ومحرر في شبكة صحراء ميديا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى