مجتمع

بيجل ينتقل إلى روصو ويلمح لإمكانية المشاركة بالحكومة

قال بيجل ولد هميد رئيس حزب الوئام الديمقراطي الاجتماعي، في تصريح خاص لصحراء ميديا اليوم (السبت) إن مشاركة حزبه في حكومة ما بعد الانتخابات “تتوقف على مصلحة موريتانيا أولا، وما سيكون عليه اختيار حزبه ثانيا”.
وانتقل ولد هميد إلى مقاطعة ولاية اترارزه، رفقة قياديين من حزبه لمؤازرة مرشحيه في كل من روصو، وجدر المحكن، حيث يدلي اليوم أكثر من 23 ألف ناخب بأصواتهم صناديق الاقتراع  للإدلاء بأصواتهم في الشوط الثاني من الانتخابات بعد أن تعذر اجتياز أي من المرشحين في الشوط الأول.
وفي روصو حصر التنافس في الشوط الثاني بين مرشح الوئام، ومرشح حزب الاتحاد من أجل الجمهورية على مستوى المقعدين النيابيين، والمجلس البلدي؛ فيما يتنافس حزب الوئام مع حزب الحراك الشبابي على المقاعد البلدية في مركز جدر المحكن الإداري.
وكانت الأحزاب التي خرجت من التنافس قد أعلنت دعمها لمرشحي الوئام على المستويين النيابي والبلدي في المقاطعة، في الوقت الذي انقسم فيه الحراك الشبابي حيث أعلن مرشحه لبلدية روصو عن دعمه لمرشح الوئام، فيما أعلن مرشحاه للنيابيات دعمهما لمرشح الاتحاد من أجل الجمهورية.
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى