مجتمع

شركة النجاح تنفي وجود مشاكل مالية لديها وتؤكد توقيع اتفاق مع (سنيم)

نفت شركة النجاح للأشغال الكبرى، أن تكون تعاني من أي مشاكل مالية في تنفيذ مشروع مطار نواكشوط الدولي الجديد، مؤكدة أنها وقعت اتفاقية مع الشركة الوطنية للصناعة والمناجم (سنيم) تخضع للمعايير القانونية المعمول بها.
 
وفي هذه الأثناء ما تزال الأشغال متقدمة في مطار نواكشوط الدولي الجديد، حيث نظمت شركة النجاح زيارات ميدانية لمجموعة من الصحافيين لبعض منشآته، تم خلالها استعراض كافة المنشآت التي يضمها المشروع، وعلى رأسها المدرج الذي اكتمل العمل فيه اليوم الأربعاء 04 نوفمبر.
 
وفي هذا السياق أعطى الخبير والمراقب الدولي جان ديسجس، لمحة عن المراحل الإنشائية للمطار (المدرجات، برج المراقبة)؛ مؤكداً مطابقتها للنظم والمعايير الدولية المعروفة في هذا الشأن.
 
بدوره أوضح منسق المشروع جمال ولد لحراكي أن نسبة تقدم الأشغال في مطار نواكشوط الدولي تجاوزت الخمسين بالمائة، مؤكدا انتهاء المدرج الأساسي للمطار ودخول المدرج الآخر في مراحله الأخيرة؛ فيما تحدث عن مساعي الشركة لتسليم المطار في يونيو من العام المقبل.
 
وفي ختام الجولة قال المدير المالي للمشروع الشيخ ولد محمد صالح إن جميع ما تحصلت عليه شركة النجاح من مجموع الأراضي وصل حتى الآن إلى 25٪، بالإضافة إلى 10٪ ما تزال قيد التسليم.
 
وأضاف المدير المالي للمشروع أن الشركة بمواردها الخاصة والنسبة التي حصلت عليها وباتفاقيات تمويل، تمكنت من إنجاز ما بين 55 إلى 60 بالمائة من أشغال المطار؛ وأشار إلى أن النسبة المتبقية من الأراضي والبالغة 65 بالمائة والموجودة في المطار القديم لن تحصل عليها الشركة إلا بعد تسليم المطار الدولي الجديد.
 
وأكد أن الاتفاق الذي وقعته شركة النجاح مع الشركة الوطنية للصناعة والمناجم (سنيم)، استوفى شروطه القانونية وحظي بقبول مجلس إدارة سنيم.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى