مجتمع

نواكشوط: وفد من حزب الاتحاد الاشتراكي المغربي يتضامن مع مبعد صحراوي

نواكشوط: وفد من حزب الاتحاد الاشتراكي المغربي يتضامن مع مبعد صحراوي
زار وفد من حزب الاتحاد الاشتراكي المغربي المبعد الصحراوي إلى موريتانيا مصطفى سلمة ولد سيدي مولود، الذي يعتصم منذ عدة أشهر أمام مقر مفوضية غوث اللاجئين التابعة للأمم المتحدة في نواكشوط.
وخلال الزيارة استنكر الأمين العام لحزب الاتحاد الاشتراكي إدريس لشكر، ما قال إنه تجاهل المنظمات الدولية لقضية معاناة أسرة مصطفى سلمة.
وأكد لشكر عزم حزب الاتحاد الاشتراكي على “استثمار كافة علاقاته الدولية من أجل الضغط على الجهات المعنية لتسريع تسوية وضعية الأسرة واستعادة كافة حقوقها الإنسانية المسلوبة”، وفق بيان صادر عن مصطفى سلمة.
وعبر مصطفى سلمة عن شكره وعرفانه للأمين العام وأعضاء الحزب المرافقين له الذين قال إنهم “أصروا على أن يشاركونا وقفتنا السلمية ويعيشوا معنا جزء من المعاناة التي نعانيها في ظروف طبيعية قاسية منذ قرابة 110 أيام في انتظار أن تجد قضيتنا طريقها للحل”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى