مجتمع

دعوة للأغلبية من أجل تحضير”هادئ وفعال” للرئاسيات

 
نظم باه يحيى بوكار النائب في الجمعية الوطنية عن مدينة كيهيدي، ووزير الاسكان والعمران السابق، حفل عشاء احتفالي، للأغلبية الرئاسية، حضره رئيس الجمعية الوطنية محمد ولد أبيليل، ونوابه من حزب الإتحاد من أجل الجمهورية، ورئيس الحزب محمد محمود ولد محمد الأمين، ورئيس الفريق النيابي للحزب الذي يقود الأغلبية.
                       
وحضر مأدبة العشاء عدد من برلمانيي الاتحاد من أجل الجمهورية، وبعض الأطر و الموظفين السامين المنحدرين من منطقة الضفة.
 
وبحسب إيجاز صحفي توصلت به صحراء ميديا اليوم الاثنين فإن مأدبة العشاء التي احتضنها منزل الوزير السابق، جاءت “احتفاءً بتجديد الأغلبية الداعمة للرئيس محمد ولد عبد العزيز”.
 
وبحسب الايجاز فقد كان الحفل مناسبة لقادة الإتحاد من أجل الجمهورية للتأكيد على ضرورة مواصلة التنسيق على مستوى الجمعية الوطنية، “بغية الإسهام في تقديم حصيلة إنجازات المأمورية الأولى لرئيس الجمهورية، محمد ولد عبد العزيز، والتحضير للانتخابات الرئاسية المقبلة بطريقة هادئة وفعالة”.
 
وثمن قادة ونواب الإتحاد من أجل الجمهورية مبادرة النائب باه يحيى، و دورها في إعادة ترتيب صفوف الأغلبية، من أجل تقديم الدعم السياسي الضروري لرئيس الجمهورية.
 
وهنأ ممثلو الأغلبية، “حماس” النائب بوكار في مواصلة دعم وتأييد مشروع “التغيير البناء” على مستوى البرلمان، “بنفس الطريقة التي اعتمد خلال مشاركته في الحكومة”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى