مجتمع

المغرب ومالي يفعلان تعاونهما بـ17 اتفاقية في عدة مجالات

وقعت الحكومة المغربية ونظيرتها المالية، زوال اليوم الخميس، 17 اتفاقية تعاون في عدة مجالات من أبرزها المجال الاقتصادي والتكوين المهني.

وقد جرى حفل توقيع الاتفاقيات بحضور وإشراف العاهل المغربي محمد السادس، والرئيس المالي إبراهيما ببكر كيتا، في باحة القصر الجمهوري بباماكو.

ومن أبرز الاتفاقيات التي وقع عليها الطرفان، تلك التي تنص على تحفيز وتشجيع تبادل الاستثمارات بين البلدين، في القطاع العام والخاص، بالإضافة إلى التنسيق في مكافحة التهرب الضريبي، وإلغاء الضريبة المضاعفة بين البلدين.

كما وقع مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل في المغرب، اتفاقية تعاون مع نظيره في مالي، يقوم بموجبها بمراجعة نظام التكوين في مالي، وتكوين 50 شاباً مالياً كل سنة، وفي تخصصات مهنية متعددة.

وقد رحب المسؤولون الماليون باتفاقيات التعاون الموقعة مع المغرب، مؤكدين أن من شأنها أن تنعكس بشكل إيجابي على الاقتصاد المالي، “إن لم يكن على المدى القريب ففي المدى المتوسط والبعيد”، على حد تعبير مسؤول مالي.

ويأتي توقيع اتفاقيات التعاون بين البلدين، في سياق زيارة رسمية يؤديها العاهل المغربي لمالي، المحطة الأولى من جولة أفريقية ستقوده بعد مالي إلى كل من كوت ديفوار وغينيا والغابون.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى