مجتمع

منظمة موريتانية تشن هجوما لاذعا على وزير الثقافة المصري

نددت “المبادرة المبادرة الطلابية لمناهضة الاختراق الصهيوني وللدفاع عن القضايا العادلة”، بشدة بزيارة محمد عرب وزير الثقافة المصري لموريتانيا اليوم السبت، رفقة وفد رفيع من قطاعه.
 
وشنت “المبادرة”هجوما لاذعا على في بيان أصدرته اليوم السبت، على محمد صابر عرب، ووصفته بأنه “وزير في حكومة الدم”، وممن “تلطخوا بدماء الأحرار”. في حين نعتت المخرج السينمائي المرافق له خالد يوسف بأنه “مجرم” و “صاحب الفكر الإلحادي السفاح” وأنه “مخرج جرائم الانقلاب”، على حد تعبير البيان.
 
وقالت المبادرة المقربة من التيار الإسلامي في موريتانيا إن “مما يثير الدهشة” أن تنضم هيئات ومنظمات موريتانية مثل دار السينمائيين اتحاد المسرحيين الموريتانيين اتحاد الفنانين التشكيليين رابطة خريجي الجامعات المصرية، لما وصفته بـ”المهزلة”، قائلة إن هذه الهيئات “ابتلعت الطعم بسهولة وتساهم في الترويج للسفاح السيسي وانقلابه الفاشي وتستقبل من تلوثت أيديهم بدماء الآلاف من شباب ونساء وشيوخ وأطفال مصر الذين تطحنهم يوميا آلة الإنقلاب العسكرية وفلوله المرتزقة لا لشيء سوى أنهم تشبثوا بمكاسبهم الديمقراطية النابعة من ثورتهم المجيدة في 25 يناير”.
 
وطالبت المبادرة السلطات الموريتانية بإلغاء دعوة الوزير محمد صابر عرب، ودعت الهيئات الثقافية للتراجع عن المشاركة في فعاليات احتفالات المركز الثقافي المصري التي يشارك فيها الوزير ووفده، وأكدت أن “الشعب الموريتاني وقواه الحية”، ظلت تقف ضد ما أسمته “الانقلاب على الشرعية في مصر”.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى