مجتمع

بنت أعلي سالم نائبة لولد أبيليل وإقصاء لرموز البرلمانيين

اختيرت زينب بنت أعلي سالم، النائب في الجمعية الوطنية عن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية،  في منصب النائب الأول لرئيس الجمعية، في حين اختير محمد غلام ولد الحاج الشيخ، عن حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل) في منصب النائب الثاني.
 
 كما اختار النواب، زميلهم النائب الشاب عن مقاطعة باركيول محمد ولد ببانه، رئيسا للجنة العدل في الجمعية، في حين اختير سيدي ولد ديدي نائب تيجكجة وسفير موريتانيا في الكويت، رئيسا للجنة الاقتصادية.
 
واتفق النواب على أن يتولى يرب ولد ألمين ولد حمادي، نائب مقاطعة أنبيكت لحواش عن حزب الحراك من أجل الوطن، دور “مسير الجمعية الوطنية”، والتي تعني أن يتولى التسيير المالي لها.
 
واستبعد رموز الجمعية الوطنية المخضرمين في الأغلبية الداعمة للرئيس محمد ولد عبد العزيز، من تشكيلة اللجان الجديدة، رغم الجهود التي بذلوها خلال التحضيرات لاختيار اللجان. في وقت يجري فيه الحديث على نطاق واسع بأن اثنين من أبرز النواب، هما سيدي محمد ولد محم نائب أطار، وسيدي أحمد ولد أحمد نائب المجرية، قد تسند إليهما حقيبتان دبلوماسيتان.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى