مجتمع

برنامج جديد يجمع الرئيس بعشرات الشباب يبدأ الشهر المقبل

 
 يعتزم الرئيس الموريتاني، محمد ولد عبد العزيز عقد  لقاء مع مجموعة من الشباب الموريتاني، منتقاة بصفة عشوائية، ضمن برنامج تلفزيوني جديد، لمحاورتهم بشأن  أبرز قضايا الشباب اليوم.

وسينظم اللقاء في النصف الثاني من فبراير المقبل، بعد استقبال أكبر عدد ممكن من استمارات الشباب الراغبين في الحضور، وذلك عن طريق موقع الكتروني خاص بهذا الحدث. بحسب ما أفاد مصدر من التلفزيون الموريتاني لصحراء ميديا اليوم الثلاثاء.

المصدر قال لصحراء ميديا إن القائمين على فكرة البرلنامج التلفزيوني الجديد، اتفقوا مع الرئيس ولد عبد العزيز أن يكون اللقاء بعيدا عن السياسة، وأن يتم تنظيمه بطواقم شبابية بالكامل، حتى في جوانب النقل التلفزيوني قصد إبعاده عن “بارونات ومافيات الدولة” حسب المصدر.
 
وأشار المصدر نفسه إلى أن اختيار الشباب إن صادف شبابا معارضين للرئيس، فلن يقصوا، ولن يُضغط عليهم للسكوت، في حال أرادوا أن يعبروا عن آراءهم حول القضايا التي يهتمون لها.
 
ومن المتوقع أن يحضر مائتا شاب اللقاء الذي سيجمعهم بالرئيس محمد ولد عبد العزيز، في شكل جديد، يتقاطع في بعض جوانبه مع  لقاء الشعب الذي أصبح ينظم سنويا.
 
وكان التلفزيون الرسمي الموريتاني قد بدأ منذ أمس الاثنين بث إعلان للبرنامج، يتضمن الموقع الالكتروني الذي يتيح التسجيل للراغبين في محاورة الرئيس.
 
وينتظر أن يدير البرنامج، الصحافي الشاب، محمد ولد بدين احريمو، الوجه الجديد في التلفزيون الموريتاني، والذي بدأ خلال الأشهر الأخير تقديم نشرات الأخبار، وبرامج حوارية على الشاشة، قادماً من تجربة في العمل الإذاعي والصحافة الالكترونية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى