مجتمع

الاتحاد الأوروبي يدعو لاستئناف الحوار في مالي

دعا الاتحاد الأوروبي إلى استئناف الحوار بين الحكومة المالية والحركات الأزوادية المسلحة، كما رحب بالوساطة الناجحة للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، التي أوقفت أعمال العنف بين الجيش والحركات المسلحة.

وقال الاتحاد في بيان صادر عن المتحدث باسمه، إنه “يرحب بالتوقيع على وقف إطلاق النار الذي يندرج في إطار عملية السلام والاستقرار في مالي”.

وأضاف الاتحاد الأوروبي: “نحن ندعو إلى التنفيذ الفوري لجميع بنود هذا الاتفاق، ولاسيما استئناف المحادثات على أساس بنود اتفاق السلام المبدئي الموقع في 18 حزيران 2013”.

وخلص البيان إلى القول: “نرحب بالمساهمة الحاسمة لرئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية ورئيس الاتحاد الأفريقي السيد محمد ولد عبد العزيز في التوقيع على اتفاق لوقف إطلاق النار”.

وجدد الاتحاد الأوروبي “التزامه بدعم تنفيذ الاتفاق فيما يتعلق بوحدة وسلامة أراضي وسيادة مالي، جنبا إلى جنب مع الأمم المتحدة وشركائنا الإقليميين والدوليين الآخرين”.

وكانت الحركات الأزوادية المسلحة قد قبلت بوقف إطلاق النار، بعيد الزيارة الخاطفة التي أجراها ولد عبد العزيز لمدينة كيدال، حيث تم توقيع محضر اتفاق يتضمن القرار بالإضافة إلى الالتزام باستئناف الحوار.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى