الساحل

فرنسا : وضع مالي مختلف جدا عن 2012 وندعو للحوار

دعت فرنسا الخميس إلى وقف القتال في شمال مالي حيث يتواجه الجيش ومسلحي الحركات الأزوادية، وطالبت باستئناف المفاوضات على الفور بين الحكومة وهذه الحركات.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية رومان نادال، إنه “من المهم أن يتوقف القتال وأن تبدأ مفاوضات شاملة”، معتبرا أنه من “الملح أن تعود الأطراف إلى طاولة المفاوضات”.

وأضاف: “يعود إلى الماليين إنجاز عملية الحوار للتوصل إلى اتفاق سلام شامل ونهائي في إطار احترام وحدة وسلامة أراضي البلاد”.

ورأى نادال أن “الوضع اليوم مختلف جدا عما كان عليه في 2012″، معتبرا أن تدخل القوات الفرنسية إلى جانب القوات الأفريقية سمح بإضعاف المجموعات الإرهابية المتمركزة في شمال مالي إلى حد كبير”، على حد وصفه.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى