مجتمع

ولد عبد العزيز يواصل جولته بتدشين منشآت في ألاك

واصل الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز لليوم الثاني على التوالي زيارته لولايتي كيدي ماغا ولبراكنه، حيث دشن صباح اليوم الاثنين مباني المدرسة الوطنية للأشغال العمومية في مدينة ألاك.

وتجول ولد عبد العزيز في مختلف أجنحة المدرسة قبل أن يستمع إلى شروح حول مكوناتها وتجهيزاتها وتفاصيل الخدمات التي تقدمها للشباب الموريتاني ودورها المرتقب في امتصاص البطالة وخلق جيل موريتاني مؤهل، وفق المشرفين على المشروع.

ووفق المشرفين على المدرسة فإنها تتوفر على عدة مجالات للتكوين من الهندسة المدنية وبناء الطرق وهندسة التربة وميكانيكا الآليات، بالإضافة إلى تكوين المرشدين الفنيين في مجالات الأشغال العامة والمياه والصرف الصحي.

ولد عبد العزيز في سياق أنشطته بمدينة ألاك، اطلع على مدى تقدم الأشغال في ترميم المدرسة رقم 3 (مدرسة الامتياز بألاك، وهو المشروع الذي تبلغ كلفة الإجمالية 80 مليون أوقية على نفقة الدولة وتتألف من 8 فصول مدرسية ومكاتب إدارية ومكتبة وسكن للحارس.

وقد وضع الحجر الأساس لانطلاقة أشغال ترميم هذه المدرسة الأقدم في المدينة، العام الماضي من طرف وزير الإسكان والعمران ضمن برنامج تجهيز المباني الإدارية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى