مجتمع

ولد عبد العزيز يختار فريقه في الحملة وولد سالم مديرا لها

اختار الرئيس محمد ولد عبد العزيز طاقم إدارة حملته الانتخابية، وأولى إدارتها للدكتور سيدي ولد سالم، أستاذ الفيزياء بكلية العلوم والتقنيا في جامعة نواكشوط، والقيادي السابق في حزب تكتل القوى الديمقراطية.
  
ويعمل ولد سالم حالياً مستشارا في رئاسة الجمهورية، حيث عين قبل أيام، وهو وزير سابق للمالية في حكومة التوافق الوطني (2009) ، ومدير سابق لشركة “سوكوجيم”، وسبق أن عمل مديرا في حملة زعيم حزب التكتل أحمد ولد داداه، الذي كان أحد أعضاءه، وسبق أن اعتقل وسجن في عهد الرئيس الأسبق معاوية ولد الطائع، رفقة أحمدو ولد الوديعة، وأحمد ولد أباه، وذلك بعد حل حزب اتحاد القوى الديمقراطية عهد جديد أكتوبر 2001، الذي كانوا يومها نشطاء بارزين فيه.
 
  وبحسب قائمة أسماء الطاقم التي توصلت بها صحراء ميديا مساء اليوم السبت، فقد اختير لمرابط سيدي محمود ولد الشيخ أحمد مدير المدرسة الوطنية للإدارة والقضاء والإعلام؛ مديراً مساعداً للحملة، مكلفا بالتنسيق.
 
وضم فريق حملة الرئيس، هاوا تانديا المفوضة المساعدة السابقة للأمن الغذائي مدير مكلفة بالنساء، و الإطار في وزارة التعليم أمته بنت الحاج مديرة وطنية مساعدة في الحملة، مكلفة بالعلاقات مع الخارج؟
 
فيما اختير نائب آلاك السابق الحسين ولد أحمد الهادي، ناطقا رسمياً باسم الحملة،  والمهندس  محمد ولد جبريل مديرا للحملة الوطنية للشباب.
 
وشمل طاقم الحملة بعض الوزراء، حيث اختير  وزير الصيد، الناني ولد اشروقة،  اختير مديرا مساعدا مكلفا بالعمليات الانتخابية. فيما تولى وزير التهذيب الوطني، با عثمان على رأس إدارة باللوازم. ووزير الشؤون الاقتصادية والتنمية سيدي ولد التاه مديرا لحملة نواكشوط.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى