الساحل

شمال مالي : قتيل وجريحان في صفوف القوات الفرنسية

قتل جندي فرنسي من وحدات المظليين وأصيب آخران بجروح في انفجار عبوة ناسفة زرعها مقاتلون إسلاميون في منطقة جبال إيفوغاس شمال مالي وفق ما أعلن وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لودريان.
 
لودريان أعلن أن المرحلة القتالية من عملية سيرفال التي أطلقها الجيش الفرنسي شهر يناير 2013 توشك على الانتهاء، وأن فرنسا ستسحب وحدات مقاتلة من مالي لتعيد نشرها في مناطق أخرى حفاظا على الأمن في منطقة الساحل.
 
وبهذه الحادثة يرتفع عدد الجنود الفرنسيين الذين قتلوا منذ بدء عملية سيرفال إلى ثمانية.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى