مجتمع

سقوط جرحى إثر عراك بين عمال موريتانيين وصينيين

نشب عراك قوي صباح الاثنين، بين عمال موريتانيين ومشغليهم الصينيين، مما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى في صفوف الطرفين، قبل أن تتدخل قوات الدرك الوطني.

وتعمل الشركة الصينية في مرفأ “تانيت” الذي وضع فيه رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز الأسبوع الماضي، حجر أساس ميناء للصيد التقليدي، وهو الميناء الذي تتولى شركة صينية تشييده، باستخدام يد عاملة موريتانية.

وكان العمال الموريتانيون قد دخلوا في إضراب عن العمل منذ أربعة أيام احتجاجاً على مساعي الشركة الصينية للتعامل مع شركة أخرى وسيطة، وهو ما رفضه العمال مؤكدين أنهم قضوا ثمانية أشهر من العمل مع الشركة الصينية بشكل مباشر، ولن يقبلوا بوسيط يعرضهم لفقدان حقوقهم وعقود عملهم.

وتطور الاحتقان بين الطرفين صباح اليوم ليصل إلى عراك بالأيدي بين أحد العمال الموريتانيين وأحد الصينيين، ما أسفر عن دخول الطرفين في مواجهات، سقط خلالها عدد من الجرحى في صفوفهما.

وقد وصل الجرحى إلى الحالات المستعجلة بالمستشفى الوطني، ووصفت أغلب الإصابات بأنها متوسطة وبسيطة.

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى