مجتمع

دعوة من الأغلبية إلى تنظيم الرئاسيات في آجالها الدستورية

أعلن حزب الاتحاد من أجل الديمقراطية والوحدة  دعمه  لإطلاق حوار يجمع المعارضة والأغلبية مطالبا في الوقت نفسه بما اسماه  “ضرورة التقيد  بالآجال الدستورية للانتخابات الرئاسية . وقال القيادي في الحزب دحمان ولد ابيشفي كلمة له خلال   تجمع جماهيري نظمه الحزب بنواكشوط  امس ان الحزب يدعم مسارات الحوار الهادفة الى تنظيم انتخابات رئاسية توافقية وفي اجالها المحددة
 واشار ولد ابيش الذي كان يلقي كلمة باسم رئيسة الحزب الناهة بنت مكناس ، الى دعم الحزب لكل ما من شانه ان يجمع الفرقاء السياسيين  على طاولة الحوار البناء والهادف  
يشار الى ان حزب الاتحاد من اجل الديمقراطية والوحدة الذي تتولى رئاسته  وزيرة الصناعة والصناعة التقليدية والسياحة الناهة بنت مكناس يعتبر من بين احزاب الاغلبية الداعمة للرئيس محمد ولد عبد العزيز ، حيث شارك الحزب في الانتخابات البلدية والنيابية الاخيرة وحصل على مقاعد نيابية ومجالس بلدية .
 

- حــمــل التطبيق وتوصل بكل جديد -

App Store Google Play
تعرف على آخر مستجدات جائحة كورونا ببلادنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى